`
مدينة الحسين للشباب / قاعة اليرموك، عمان

انتشرت لعبة المصارعة في الأردنية أربعينات القرن العشرين وحظيت بمتابعة جماهيرية متزايدة، وكان من أبرز المصارعين في تلك الحقبة البطل الدولي وبطل الشرق الأوسط سامي مشربش، ومن أبرز المصارعين الذين ظهروا في الخمسينات خليل زيتون و رأفت الشاويش و محمد البيبي و أحمد فنازع و ياسين المالحي، وفي الستينات عدنان كريشان والأخوين النمر عبد الكريم وعبد الرزاق و رباح سلهب و جورج تبان و حمدي زياد و عيسى الحلو و سليم البكري و كايد أبو رميلة و محمد العلي والقائمة تطول. ثم بدأت بعض الجماعات بتبني لعبة المصارعة في الأردن مثل جمعية الشاب المسيحية و الإخوان المسلمين، إلى إن إصبحت تمارس لعبة المصارعة على الطريقة الأولمبية بداية الثمانينات في الأردن مما استدعى تأسيس اتحاد رياضي أردني يرعى لعبة المصارعة وينظمها، فتأسس اتحاد لعبة المصارعة الأردني عام 1982 لتهيئة الشباب لرياضة المصارعة الأولمبية وبدأ من الصفر قاعدة ً وحكاماً ومدربين.

يتكون المنتخب الوطني للعبة المصارعة من ثلاثة فئات هي فئة الناشئين و فئة الشباب و فئة الرجال جميعها مخصصة للذكور فقط و يُشرف عليها اتحاد لعبة المصارعة الأردني بالإضافة إلى إضرافه على المدربين. كما يُشرف اتحاد لعبة المصارعة الأردني على 11 نادي متخصص موزعين في أجاء المملكة الأردنية الهاشمية هي:

  • نادي الأمير حسن.
  • نادي موظفي أمانة عمان.
  • نادي النصر.
  • نادي الكرمل.
  • نادي أبو نصير.
  • نادي الزرقاء.
  • نادي الاتحاد.
  • النادي القوقازي.
  • نادي اتحاد الرصيفة.
  • نادي دار الدواء.
  • نادي الفحيص.